جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 



دعت فرنسا الأحد، اسرائيل  إلى وقف العدوان على غزة تجنباً "لكارثة"، معبّرة عن "قلقها الشديد" بعد الضربات الإسرائيلية التي طاولت مدينة رفح (أقصى جنوب القطاع).

وقال مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية كريستوف لوموان في بيان مكتوب إنّ "هجوماً إسرائيلياً واسع النطاق على رفح سيؤدي إلى وضع إنساني كارثي ذي أبعاد جديدة وغير مبرر"، مضيفاً: "بهدف تجنب كارثة، نكرر دعوتنا إلى وقف المعارك"، وفق فرانس برس.

كما لفت إلى أن "رفح هي اليوم مكان يلجأ إليه أكثر من 1.3 مليون شخص"، موضحاً أنها "أيضاً نقطة عبور حيوية لايصال المساعدات الإنسانية لسكان غزة".

كذلك أردف: "في غزة، كما في أي مكان آخر، تعارض فرنسا أي تهجير قسري للسكان، وهو ما يحظره القانون الإنساني الدولي"، مشدداً على أن "مستقبل قطاع غزة وسكانه لا يمكن أن يكون إلا جزءاً من دولة فلسطينية تعيش بسلام وأمن إلى جانب إسرائيل".

وكانت وزارة الخارجية القطرية، قد أصدرت مساء السبت، بيانا بشأن التهديدات الإسرائيلية باقتحام مدينة رفح، محذّرة من كارثة إنسانية.

وقالت وزارة الخارجية في بيانها: "تدين دولة قطر بأشد العبارات التهديدات الإسرائيلية باقتحام مدينة رفح بجنوب قطاع غزة، وتحذر من وقوع كارثة إنسانية في المدينة التي أصبحت ملاذا أخيرا لمئات الآلاف من النازحين داخل القطاع المحاصر".

Back to top button