جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث




استُشهد فجر الخميس، أكثر من 50 فلسطينيا وأصيب العشرات، في مجزرة جديدة ارتكبتها قوات الجيش الإسرائيلي غرب مدينة غزة شمال القطاع في وقت تتزايد فيه التحذيرات الأممية من انعدام الأمن الغذائي و«انفجار» في وفيات الأطفال.

وقال مراسل وكالة الأنباء الفلسطينية «وفا»، إن قوات الجيش الاسرائيلي ودباباته فتحت نيران رشاشاتها باتجاه آلاف المواطنين من شمال قطاع غزة وتحديدا من مدينة غزة وجباليا وبيت حانون، الذين كانوا ينتظرون وصول شاحنات محملة بالمساعدات الإنسانية عند الطريق الساحلي هارون الرشيد في منطقة الشيخ عجلين غرب مدينة غزة، ما أدى إلى استشهاد أكثر من 50 منهم وإصابة العشرات.

وأضاف أنه جرى نقل أعداد كبيرة من الجرحى إلى مستشفى الشفاء، مشيرا إلى أن هذه الأعداد تفوق قدرة الكادر الطبي على التعامل معها، كما نقل عدد من جثامين الشهداء والمصابين إلى مستشفيي المعمداني في مدينة غزة وكمال عدوان في جباليا شمال القطاع.

وفي حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة، قصفت طائرات الجيش الاسرائيلي مربعات سكنية بأكملها؛ ما أسفر عن وقوع عشرات الشهداء والجرحى، فيما لم تتمكن سيارات الإسعاف والدفاع المدني من الوصول إلى المنطقة المستهدفة، جراء كثافة القصف.

Back to top button