جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الخميس 21 ديسمبر، إنّ روسيا وتونس تعتزمان تطوير التعاون الثنائي، بما في ذلك مجالا الزراعة والطاقة.

وقال لافروف للصحفيين، عقب لقائه رئيس الدولة قيس سعيّد بقصر قرطاج: “اتّفقنا على تطوير تعاوننا في المجالات كافة، وهذا ينطبق أيضا على الزراعة، وهم مهتمّون بإمداداتنا من الحبوب، وهذا ينطبق أيضا على قطاع الطاقة، بما في ذلك الطاقة النووية”.
ووفق وكالة سبوتنيك، أكّد لافروف أنّ روسيا تراقب باهتمام خطوات الرئيس التونسي، في عملية إصلاح النظام السياسي في البلاد، لافتا إلى نتائج مهمة تمّ تحقيقها في هذا الشأن.
وأوضح لافروف أنّ تطوير النظام السياسي الداخلي في تونس، يفيد العلاقات الثنائية، ففي الأشهر التسعة من 2023، تضاعف حجم التجارة الثنائية 3 مرات وبلغ نحو 1.5 مليار دولار.
ووصل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إلى تونس في زيارة عمل، لمدة يومين 20 و21 ديسمبر الجاري، بدعوة من نظيره التونسي، نبيل عمار.
وتتميّز العلاقات بين البلدين بعراقتها، وتعزّزت من خلال إنشاء آلية المشاورات السياسية وتبادل الزيارات الوزارية والبرلمانية المتبادلة وتنويع مجالات التعاون على غرار التجارة والسياحة والثقافة والرياضة والنقل.
ويعمل البلدان على تطوير التعاون في مجال التكنولوجيا المتقدمة، بما في ذلك استكشاف الفضاء، حيث أطلقت شركة طيران روسية، أخيرا، أول قمر صناعي تونسي إلى مداره، ومن المقرّر إطلاق قمر صناعي ثان، في العام المقبل.
Back to top button