جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 



تقلص العجز التجاري في نوفمبر 2023، بنسبة 53،5 بالمائة ليبلغ 929،3 مليون دينار، مقارنة بـ 2000،8 مليون دينار في أكتوبر، وفق معطيات نشرها المعهد الوطني للإحصاء، الخميس.

وارتفعت نسبة تغطية الصادرات للواردات بـ 13،8 نقطة في نوفمبر 2023 مقارنة بشهر أكتوبر2023 ، لتبلغ 85،4 بالمائة حاليا ( 21 ديسمبر 2023).

وسجلت الصادرات انتعاشه في شهر نوفمبر2023 ، حيث ارتفعت بنسبة 7،7 بالمائة مقارنة بشهر أكتوبر2023. وقد ساهم قطاع الطاقة بأكثر من 80 بالمائة في هذا النمو بفضل الزيادة الهامة المسجلة في شهر نوفمبر والتي بلغت 118،5 بالمائة.

وسجلت الصادرات، دون اعتبار منتجات الطاقة، نموا ضعيفا، حيث بلغ 1،1 بالمائة فقط. وحقق قطاع النسيج والملابس والجلد نموا ملحوظا بنسبة 9،5 بالمائة ويرجع ذلك أساسا إلى منتوجات الملابس والإكسسوارات.

كما ساهمت الصناعات الميكانيكية والكهربائية، في هذا النمو، بزيادة صادراتها بنسبة 1،2 بالمائة.

وشهد قطاع الفلاحة والصناعات الغذائية تراجعا بنسبة 2،5 بالمائة في نوفمبر2023، مسجلا بذلك تراجعا للشهر الثالث على التوالي. وانخفضت صادرات المناجم بنسبة 4،8 بالمائة وصادرات الصناعات التحويلية المختلفة بنسبة 0،5 بالمائة.

وانخفضت الواردات بشكل ملحوظ في شهر نوفمبر، مسجلة تراجعا بنسبة 9،7 بالمائة و ساهم في هذا الانخفاض بشكل رئيسي واردات المواد الغذائية التي أثرت بأكثر من النصف في الانخفاض العام، بتراجع قدره 44،2 بالمائة
 
وأرجع المعهد الوطني للإحصاء، هذا التراجع، خاصة، إلى انخفاض واردات القمح في شهر نوفمبر بعد الارتفاع الذي سجله في أكتوبر 2023.

كما ساهمت مواد التجهيز في هذا المنحى التنازلي، مسجلة تراجعا بنسبة 16،7 بالمائة، بعد أن سجلت ارتفاعا هاما في شهر أكتوبر 2023 .

كما انخفضت السلع الاستهالكية بنسبة 6،8 بالمائة ويعزى ذلك، أساسا، إلى انخفاض واردات السيارات.

Back to top button