جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 



اعلنت “كتائب القسام” الذراع العسكرية لحركة “حماس”، اليوم  الأربعاء، إطلاق سراح محتجزتين روسيتين استجابة لطلب القيادة الروسية، وردا على جهود الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقالت “كتائب القسام” في بيان: “أطلقنا سراح محتجزتين روسيتين، استجابة لطلب القيادة الروسية وردّا على جهود الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وتم تسليمهما للصليب الأحمر، قبل قليل (مساء الأربعاء)، قبل تسليمهما لممثلي الخارجية الروسية”، وفق ما نقلته وكالة الأناضول للأنباء.
ولم توضّح الحركة الفلسطينية طبيعة الجهود التي بذلها بوتين في هذا الشأن، ولم يصدر تعليق روسي حتى الساعة 16:35 (ت.غ).
وفي وقت سابق الأربعاء، قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إنّ 161 شخصا ما زالوا “رهائن” في غزة بينهم 146 إسرائيليا، احتجزتهم “حماس” عند تنفيذ هجومها على مستوطنات غلاف غزة في 7 أكتوبر الماضي.
وأفادت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية، نقلا عن مكتب نتنياهو، أنّه “تم إطلاق 86 رهينة من غزة، بينهم 66 إسرائيليا”، على مدار الأيام الخمسة الماضية، حيث تم إرساء هدنة إنسانية مؤقتة بين إسرائيل و”حماس” تشمل اتفاقا لتبادل الأسرى والمحتجزين.
وبوساطة قطرية مصرية أمريكية، بدأت في 24 نوفمبر الجاري، هدنة إنسانية لأربعة أيام تم تمديدها يومين إضافيين، ومن بنودها وقف مؤقت لإطلاق النار وتبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة، حيث يعيش نحو 2.3 مليون فلسطيني تضرروا من حرب مدمرة تشنها إسرائيل منذ 7 أكتوبر الماضي.
وفي 7 أكتوبر، شنت إسرائيل حربا مدمرة على القطاع خلّفت دمارا هائلا في البنية التحتية، وعشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن كارثة إنسانية غير مسبوقة، وفق مصادر رسمية فلسطينية وأممية.
Back to top button