جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث






 قال مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان فولكر تورك، في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الأردنية عمّان، إن الفلسطينيين سألوه أسئلة لا يملك لها أي إجابة.

وأضاف تورك أن القصف الإسرائيلي العنيف لغزة مثير للقلق وينتهك القانون الدولي الإنساني.

وأكد أن الأمم المتحدة فقدت 99 من موظفيها في غزة وهو أمر غير مسبوق، وأشار إلى مقتل عشرات التلاميذ في مدارس الأونروا، واصفا الأمر بالمؤلم وأن عدم القدرة على القيام بشيء حيال ذلك هو أمر محبط.

كما شدد على ضرورة مرور 100 شاحنة يومياً على أقل تقدير، لإيصال الغذاء والماء والمستلزمات الطبية إلى قطاع غزة، مشيراً إلى أنه طالب بوقف لإطلاق النار لتمكينهم من إدخال المساعدات.

وأشار مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إلى أن القانون الإنساني الدولي واضح، ويؤكد على توفير العناية الصحية اللازمة للمدنيين، ومع استمرار القصف من البحر والجو والبر فالجميع في خطر، حتى تلك المناطق التي صنفها الجيش الإسرائيلي بالآمنة وفق قوله.

وطالب أيضا بإيصال المساعدات الإنسانية والغذاء لغزة وإطلاق سراح الرهائن من قبل حماس.

كما أكد على ضرورة إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية، وقال إن توصيات المفوضية لم يأخذ بها المجتمع الدولي، وإن المساءلة هي أمر ضروري لوقف انتهاكات قانون حقوق الانسان ووقف الحرب.

وشدد تورك على ضرورة ضغط دول الأمم المتحدة على إسرائيل لوقف الحرب، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة فشلت بالفعل في حماية المدنيين في غزة.

وأشار إلى أنه طلب زيارة إسرائيل وغزة إلا أنه لم يتلق موافقة حتى اللحظة وأن الجانب الإسرائيلي ما زال ينظر في طلبه.وأضاف أن ازدواجية المعايير هي دليل على عدم وجود معايير دولية شاملة

Back to top button