جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


شارك 25 مغنيا وموسيقيا من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في أغنية جماعية بعنوان “راجعين”، وهي أنشودة وطنية تجسّد الصمود والمقاومة والنضال الفلسطيني.

وشارك في الأغنية ثلاثة رابورات تونسيين، وهم: بلطي ونوردو وعلاء، كما شهدت الأغنية مشاركة كلّ من: أمير عيد، عفروتو، مروان موسى، مروان بابلو، دينا الوديدي، سيف الصفدي، دانا صلاح، غالية شاكر، سيف شروف، الأخرس، عصام النجار، وسام قطب، بطاينة، عمر رمال، يونغ، رندر، فورتكس، سمول إكس، فؤاد جريتلي، دنيا وائل، زين، ودافنشي.

واجتمع بعض الفنانين في أستوديوهات ليفانت في العاصمة الأردنية عمّان لأجل أداء الأغنية وتصويره في شكل فيديو كليب، فيما شارك آخرون عن بعد في التسجيل والتصوير، وذلك بتنسيق من المخرج الليبي أحمد كويفية.

وأشرف على التوزيع الموسيقي للأغنية الموزّع الأردني والعازف على عدّة آلات، ناصر البشير، بمشاركة المغني وكاتب الأغاني والملحن المصري مروان موسى، والموزّع عمرو الشوملي.

وأتت أغنية “راجعين” على خطى أوبريتات وطنية خالدة على غرار “الوطن الأكبر” و”صوت الجماهير” و”الحلم العربي” و”الضمير العربي”، لكنها تتناول القضية بصورة فنية معاصرة، تعكس رؤية ومشاعر أجيال جديدة للصراع، عبر مزج عناصر فنية متنوّعة، من الهيب هوب والراب، إلى الإيقاعات العربية والأغاني الشعبية العاطفية، وفق موقع المصري اليوم.

وتسعى الأغنية إلى إطلاق نداء عالمي من أجل العدالة والتضامن، ودعم النضال والحقوق الراسخة للشعب الفلسطيني.

يستعرض شريط الفيديو المصاحب للأغنية لقطات حقيقية من غزة، وصورا من تاريخ الاحتلال في فلسطين، بهدف توعية المشاهدين وتقديم الرواية الحقيقية لما جرى، والتي تتجاهلها وسائل الإعلام الغربية.

وسيتمّ تخصيص جميع الإيرادات الناتجة عن هذا الكليب لدعم صندوق إغاثة أطفال فلسطين.

Back to top button