جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث




 أشرف رئيس الجمهورية قيس سعيّد، مساء اليوم الخميس 27 جويلية 2023 بقصر الحكومة بالقصبة، على جلسة عمل مع كلّ من رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان، ووزيرة المالية سهام البوغديري نمصية وتم خلال الاجتماع  تناول جملة من المسائل الاقتصادية والاجتماعية وخاصّة مسألة توزيع الخبز، فضلا على النظام القانوني المتعلّق بتصنيف المخابز.

كما تمّ التطرّق إلى "ضرورة تطهير الإدارة خاصّة ممن يعملون لا للاستجابة لمطالب الشعب ولكن على النقيض تماما لهذه الإرادة، متعللين بنصوص تمّ وضعها على المقاس ويتم في أغلب الأحيان تأويلها بهدف إجهاض أيّ مشروع إصلاحي"، وفق نصّ البلاغ.

ودعا سعيّد إلى ضرورة اتّخاذ إجراءات عاجلة لتجاوز أزمة الخبز الحاصلة، مؤكّدا على أنّ "الخبز خطّ أحمر بالنسبة للتونسيين".

وتابع: "اليوم أصبح هناك خبز للفقراء وخبز للأثرياء! وكأنّها طريقة ملتوية لرفع الدعم عن الحبوب.. هناك خبز واحد للتونسيين، وينتهي الأمر".

كما نبّه الرئيس إلى أنّ "الترفيع في الأسعار الهدف منه تأجيج الأوضاع، إلاّ أنّ الشعب على دراية بأنّها عملية مقصودة"،وأضاف: "أين الهيئات المكلّفة بمراقبة الأسعار؟ للأسف غير قائمة بدورها..".

وفي سياق آخر، جدّد رئيس الدولة تأكيده على أنّه لا مجال للتفريط في مؤسّستيْ "سنيب لابراس" و"دار الصباح"، قائلا إنّهما "جزء من تاريخنا، وليسا للبيع".

ودعا سعيد إلى ضرورة مراجعة جميع التعيينات التي تمّت في مختلف الوزارات، من خلال إحداث لجنة داخل كلّ وزارة للنظر في التعيينات.

وقال: "البعض اندسّ داخل الإدارة بشهادة مدلّسة.. الإدارة امتداد للسلطة التنفيذية، ولا يحب أن تتحوّل إلى عقبة".





Back to top button