جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 




قال جيش كوريا الجنوبية، اليوم الأحد، إن قواته أطلقت أعيرة تحذيرية صوب قارب من كوريا الشمالية تخطى الحدود البحرية بين البلدين، وذلك في واقعة زادت من تصاعد حدة التوتر الناجم عن الاختبارات الصاروخية التي تجريها كوريا الشمالية.

وقالت هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية إنها أطلقت أعيرة تحذيرية وبثت إنذارات لإبعاد قارب دورية كوري شمالي انتهك خط الحدود الشمالي، وهو الحدود البحرية الفعلية بين البلدين، حوالي الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (0200 بتوقيت جرينتش) من يوم السبت.

وأضافت هيئة الأركان المشتركة، في بيان، اليوم الأحد: “جيشنا يحافظ على جاهزية قتالية حاسمة في الوقت الذي يراقب فيه تحركات العدو استعدادا لأي استفزاز محتمل فيما يتعلق بانتهاك خط الحدود من قوارب الدورية التابعة لكوريا الشمالية”.

وأشار البيان إلى أن سفينة دورية تابعة لكوريا الجنوبية تعرضت خلال العمليات لحادث طفيف مع قارب صيد صيني قريب بسبب سوء مجال الرؤية لكن الواقعة لم تسفر عن مشكلات في السلامة وتسببت في إصابات طفيفة بين أفراد الطاقم الكوري الجنوبي.

وجاء توغل القارب الكوري الشمالي في وقت تصاعدت فيه حدة التوترات بسبب تكثيف بيونجيانج للأنشطة العسكرية في الأسابيع القليلة الماضية بما في ذلك تجربة يوم الجمعة لاختبار لصاروخ باليستي جديد عابر للقارات يعمل بالوقود الصلب.

ويقول خبراء إن الصاروخ الجديد سيتيح عمليات إطلاق صواريخ دون إنذار مسبق يذكر.

وقالت القوات الجوية لكوريا الجنوبية، اليوم الأحد، إنها ستجري تدريبات مشتركة مع القوات الجوية ومشاة البحرية الأمريكية اعتبارا من يوم الإثنين وحتى 28 أبريل/ نيسان.

Back to top button