جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


قالت السلطات في المكسيك إن مسلحين قتلوا 7 بينهم طفل، يوم السبت، بعدما اقتحموا منتجعا في ولاية جواناخواتو وسط البلاد وهي منطقة تعاني بشكل متزايد من أعمال عنف بين عصابات المخدرات.

وأظهرت لقطات انتشرت انتشارا واسعا على وسائل للتواصل الاجتماعي موقع الهجوم في منتجع في بلدة كورتازار الصغيرة التي تبعد نحو 65 كيلومترا إلى الجنوب من مدينة جواناخواتو.

وقالت إدارة الأمن المحلية في كورتازار إنه لم يتضح بعد من يقف وراء إطلاق النار الذي قتل طفلا في السابعة و3 رجال و3 نساء.

وأسفر إطلاق النار أيضا عن إصابة شخص بجروح خطرة في منتجع لا بالما.

لكن في السنوات القليلة الماضية تشن عصابات المخدرات المتنافسة معارك ضارية للسيطرة على مناطق ومسارات تهريب في الولاية.

وذكرت إدارة الأمن المحلية في كورتازار في بيان “بعد الهجوم فروا (المهاجمون) بعد أن تسببوا ايضا في إلحاق أضرار بمتجر في المنتجع وبعد أن أخذوا كاميرات المراقبة الأمنية والشاشات”.

Back to top button