جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث



 اظهرت تقديرات معهدي الاستطلاع إيفوب وأيبسوس، فوز حزب اليمين المتطرف الفرنسي بقيادة جوردان بارديلا، بالانتخابات الأوروبية في فرنسا بحصوله على نسبة تراوح بين 31,5 و32,5 % من الأصوات.

وأفادت مراسلة RT بأن نتائج الانتخابات الأوروبية في فرنسا جاءت وفق التقديرات الأولية كالتالي:

حزب التجمع الوطني اليمين المتطرف في المرتبة الأولى بنسبة 31.5% إلى 32.4% من الأصوات، أي ضعف ما حققه معسكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي جاء بعده في المرتبة الثانية بنسبة 15,2% متقدما قليلا على الاشتراكيين الذين حصلوا على نسبة 13,9%.

وفي المرتبة الرابعة يأتي اليسار الراديكالي (فرنسا الأبية) بنسبة 9,3%، يليه الجمهوريين بنسبة 6%، و 5% لثاني حزب يميني متطرف و 5% لحزب الخضر.

وعقب ذلك أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم الأحد حل الجمعية الوطنية في البلاد (البرلمان) وتنظيم انتخابات جديدة، ستجرى الجولة الأولى منها في 30 يونيو الجاري.

وفي انتخابات البرلمان الأوروبي، تصدر حزب الشعب الأوروبي، أكبر حزب في البرلمان الأوروبي، والذي يدعم رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، نتائج الانتخابات وفقا لأحدث بيانات مسح اقتراع الناخبين.

وأفادت البيانات التي نشرتها بوابة نتائج الانتخابات اليوم الأحد، أن حزب الشعب الأوروبي سيحصل على 181 مقعدا من أصل 720 مقعدا في البرلمان الأوروبي الجديد.

وكان الحزب قد حصل على 176 مقعدا في البرلمان الأخير الذي كان يضم 705 أعضاء.

Back to top button