جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


ودّع نادي ليفربول الإنكليزي، مدربه التاريخي يورغن كلوب (56 عاماً)، بفوز ضد مضيفه وولفرهامبتون (2-0)، على ملعب أنفيلد، إذ أهداه الانتصار الأخير في المرحلة الأخيرة من الدوري الإنكليزي. وشهد اللقاء الكثير من الأحداث المؤثّرة، ولعلّ أهمها تأثّر المدير الفني الألماني لحظة سماعه نشيد الفريق، وكذلك عند بكاء مدافعه الهولندي فرجيل فان دايك، وحين قابل المصري محمد صلاح، وهو الذي فاز معه بعدة ألقاب.

وانتشرت مقاطع الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، وظهر فيها المدرب الألماني الشهير، وعيناه غارقتان بالدموع لحظة ترديد مشجعي ليفربول النشيد الشهير: "لن تمشي وحيداً أبداً"، وهو نشيد اعتاد كلوب الاستماع إليه قبل كل مباراة، بما أنّ عشاق "الريدز" يتنقلون لجميع الملاعب، ويأبون إلا أن يرددوا الكلمات نفسها، التي تشحن اللاعبين وتدفعهم لتقديم أداء مميز.

Back to top button