جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


على الرغم من تأكيد مصر أن المفاوضات من أجل التوصل لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، مستمرة بعد مغادرة وفدي حماس وإسرائيل القاهرة أمس، بغية تقريب وجهات النظر، إلا أنها لم توضح ماهية العراقيل التي أدت إلى مغادرة الوفدين.

فيما أعلنت حماس أن الكرة باتت في ملعب تل أبيب من أجل إعطاء جوابها حول التعديلات التي أدخلتها الحركة على المقترح الذي كان يجري بحثه على مدى الأيام الماضية في العاصمة المصرية.

يبدو أن التعديل الذي أدخلته حماس يتعلق بفترة وقف النار في المرحلة الأولية.

فقد كشفت  مصادر مطلعة على المحادثات أن التعديلات التي قدمتها حماس يوم الثلاثاء الماضي تضمنت موافقة إسرائيل مقدما على وقف أولي للقتال لمدة 12 أسبوعا بدلا من ستة أسابيع، حسب ما نقلت شبكة سي أن أن اليوم الجمعة.

 گما شكل التصميم الإسرائيلي على اجتياح رفح جنوب القطاع، بعدما سيطرت القوات الإسرائيلية على الجانب الفلسطيني من معبر رفح عرقلة مهمة في سبيل التوصل لتوافق.

Back to top button