جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 




قضت المحكمة الإبتدائية  بالمنستير الثلاثاء الماضي بعدم سماع الدعوى في حقّ مدير بمدرسة إعدادية بمدينة الوردانين وتبرئته من تهمتي التحرّش الجنسي المادي والإلكتروني بتلميذة تزاول تعليمها بالمدرسة المذكورة.

وكانت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالمنستير قد أذنت بالاحتفاظ بمدير المدرسة الإعدادية بعد شكاية من والدة التلميذة تتهمه فيها بالتحرّش  الجنسي بابنتها ماديا وعبر وسائل التواصل الإجتماعي. 

وأظهرت الأبحاث أنّ التلميذة (من مواليد 2009) قامت بإحداث حساب مزيّف والتواصل مع المدير على أساس أنّها فتاة  تبلغ من العمر 20 سنة، للإيقاع به في ردة فعل على رسوبها بعد أن رفض مساعدتها في النجاح.

وقد اعترفت الفتاة بالوقاع خلال سماعها، لتقضي الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بالمنستير بعدم سماع الدعوى في حقّ المدير وتبرئته من تهمة التحرّش الإلكتروني.

كما برّأت المحكمة المدير من تهمة التحرّش الجنسي المادي لعدم توفّر أركان الجريمة وبالتالي عدم ثبوتها

Back to top button