جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 



أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الإثنين أن حفل افتتاح الألعاب الأولمبية التي ستحتضنها باريس في الصيف المقبل قد يُنقَل من نهر السين إلى ستاد دو فرانس في حال وجود تهديد أمني.

وبحسب البرنامج المقرر فإن حفل الافتتاح الذي تشارك فيه الوفود المتنافسة سيقام على متن قوارب على نهر السين في 26 يوليو المقبل، إلا أن ماكرون أوضح بأن احتمال إجراء هذا الحفل في فضاء تروكاديرو على مقربة من برج إيفل أو أن يُنقل حتى إلى ستاد دو فرانس ليس مستبعدا إذا اقتضت الضرورة الأمنية ذلك.

وقال ماكرون في مقابلة مع قناة «بي أف أم تي في» وإذاعة «أر أم سي» إنه بدلاً من إبحار الرياضيين المشاركين في حفل الافتتاح في نهر السين على متن المراكب، يمكن أن يقتصر الحفل على تروكاديرو، أي المبنى المتواجد بالقرب من برج إيفل أو أن يُنقل حتى إلى ستاد دو فرانس.

ومن المقرر أن يقام العرض الافتتاحي التقليدي للوفود الرياضية الأولمبية على متن قوارب على نهر السين في 26 جوان المقبل، في سابقة من نوعها لأنه دائماً ما يكون الملعب الرئيسي لألعاب القوى مسرح حفل الافتتاح في الألعاب الأولمبية.

Back to top button