جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


ذكر قصر بكنغهام أمس الجمعة 22 مارس 2024 أن ملك بريطانيا تشارلز فخور بأميرة ويلز كيت لشجاعتها في الحديث عن علاجها بعد اكتشاف إصابتها بالسرطان عقب العملية الجراحية التي خضعت لها في الآونة الأخيرة.

وقال متحدث باسم قصر باكنغهام إن تشارلز "فخور جدا بكاثرين لشجاعتها في الحديث".

وأضاف أن الملك "ظل على اتصال مع زوجة ابنه طوال الأسابيع الماضية"، بعد أن أمضيا بعض الوقت معا في المستشفى.

وأردف المتحدث أن تشارلز وزوجته كاميلا "سيظلان يقدمان الحب والدعم للعائلة بأكملها في هذا الوقت العصيب".

من جانبه، تمنى رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك لأميرة ويلز كيت "الشفاء الكامل والعاجل"، بعد إعلانها خضوعها للمراحل الأولى من العلاج الكيميائي.

وأكد سوناك أنّه "متعاطف" مع الأميرة وزوجها وليام وريث العرش وأبنائهما الثلاثة في هذه الفترة الصعبة.

وأكدت كيت (42 عاما) أن اكتشاف إصابتها بالسرطان بعد عملية جراحية ناجحة في البطن في جانفي الماضي شكّل "صدمة هائلة"، لكنها بخير وتتحسّن كل يوم.

من جانبه قال الأمير هاري وزوجته ميغان إنهما يتمنيان الصحة والخصوصية لكيت زوجة الأمير وليام

وقال هاري وميغان دوق ودوقة ساسكس، في بيان "نتمنى الصحة والشفاء لكيت والأسرة، ونأمل أن يتمكنوا من فعل ذلك في خصوصية وسلام".

Back to top button