جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

  


نقلت «رويترز» عن مصدرها اليوم السبت أنه من المتوقع أن يستأنف رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي «الموساد» دافيد برنياع محادثات وقف إطلاق النار في غزة مع رئيس وزراء قطر ومسؤولين مصريين في الدوحة يوم الأحد.

وأضاف المصدر أن المحادثات ستركز على الفجوات المتبقية بين «إسرائيل» و«حماس» في المفاوضات بما يشمل عدد الفلسطينيين الذين قد يتم الإفراج عنهم مقابل إطلاق بقية الرهائن الإسرائيليين إلى جانب المساعدات الإنسانية لغزة.

أبدى البيت الأبيض، أمس الجمعة، «تفاؤلا حذرا» بإمكان التوصل إلى وقف لإطلاق النار في غزة بعد اقتراح جديد تقدمت به «حماس»،  وقال الناطق باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي: «نُظهر تفاؤلا حذرا بأن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح»، لافتا إلى أن اقتراح حماس يندرج «ضمن حدود» ما ناقشه المفاوضون خلال الأشهر الأخيرة.

وقالت وكالة «رويترز» إن اقتراح «حماس»، الذي اطلعت عليه، ينص على إطلاق عشرات الرهائن الإسرائيليين مقابل إطلاق مئات الفلسطينيين المحتجزين في السجون الإسرائيلية، مشيرة إلى أنه مثل العروض السابقة التي قدمها الجانبان خلال الشهرين الماضيين من المحادثات.

وأضافت أنه يدعو أيضا إلى إجراء محادثات خلال مرحلة ثانية تفضي في النهاية إلى وقف الحرب. لكن سلطات الاحتلال الإسرائيلي كررت مرارا أنها مستعدة لمناقشة هدن موقتة فقط، ولن تناقش إنهاء الحرب حتى القضاء على «حماس».

Back to top button