جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث



نظمت الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل تحت اشرافاف وزير التشغيل والتكوين المهني لطفي ذياب ندوة دولية حول موضوع " مصالح التشغيل العمومية والمبادرة الخاصة رفع التحديات من اجل تنمية اقتصادية شاملة ومستدامة " دور مصالح التشغيل العمومية والاليات الجديدة والطرق المستحدثة للمرافقة  بنزل " لايكو بتونس ".

وتندرج هذه االندوة في نطاق التعاون الفني  بالتعاون مع الجمعية العامة لمصالح التشغيل العمومية"WAPES" والمؤسسة الالمانية للتعاون الدولي GIZ والوكالة الفرنسية للتنمية AFD ومنظمة العمل الدولية OIT والمنظمة الدولية للاعاقة HI.

وتسعى الوكالة الوطنية للتشغيل للترويج الى المشاريع طويلة الامد مع تركيز بشكل خاص على خلق فرص الاستثمار وتسعى الوكالة من خلال هذا التوجه الى وضع نفسها كشريك  رئيسي لرواد الاعمال التونسيين  الساعين الى انشاء شركات مستدامة   والى خلق بيئة لريادة الاعمال ديناميكية في تونس .

وقد اكدت فريحان قربي بوصفارة المديرة العامةللوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل ونائب رئيس الجمعية الدوللية لمصالح التشغيل العمومية عن منطقة الشرق الاوسط والدول العربية WAPES MOIPA  ان ريادة  الاعمال اصبحت اليوم في جميع دول العالم  احدى اهم دعائم التنمية الاقتصادية لذلك تم تنظيم هذه الندوة بحضور عديد الفاعلين في المجال من مديري مصالح التشغيل العمومية من الدول الاوروبية والافريقية والاكادميين ورواد المشاريع لذلك تم تنظيم هذه الندوة لتسليط الضوء على المنتجات والخدمات لمجموعة من الشركات في موقع تسوق خطط له خصيصا في هذه الندوة مع عرض قصص النجاح للشركات التونسية الناشئة .

الثابت ان اليوم كمن ضروري تقديم الدعم الكامل خلال ريادة الاعمال بما في ذلك التفكير والحضانة ومابعد الابداع -الخلق والنمو  والمداولة وحتى التعافي -لان مفتاح نجاح التشغيل يكمن في انشاء شبكة قوية من الشركاء  يكونون قادرين على دعم الشركات الواعدة وتوجيهها .

وفي هذا الاطار تظهر الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل كهيكل دعم لريادة الاعمال بفضل تنوع الخدمات التي تقدمها فهي تلعب دورا مركزيا في دعم وتطوير ريادة الاعمال وبالتالي تعزيز نمو ونجاح رواد الاعمل داخل هذا النظام البيئي الديناميكي .

واخيرا فان التحدي المستقبلي الذي تواجهه مجتمعاتنا والمرتبط بتغير المناخ والتطورات الديمغرافية يشكل ايضا ارضا خصبة لتشجيع مبادرات ريادة الاعمال .

وخلال الندوة تم التطرق الى 4 ورشات عمل  وهي ريادة الاعمال والثقافة وخلق الفرص وريادة الاعمال كرافعة لتغيير القطاع الغير منظم وريادة الاعمال الرقمية  والفرص الجديدة واشكال التشغيل  الجديدة واخيرا ريادة الاعمال والاتجاهات الكبرى الجديدة .

ان تطوير ريادة الاعمال المبتكرة يمثل اكبر بكثير من مجرد محرك بسيط لتحفيز الاقتصاد  الوطني وخلق فرص العمل كما انه يشكل استجابة ملموسة للتحديات الحالية للتنمية المستدامة والشاملة .تفتح هذه الدينامكية افاقا جديدة لرواد المشاريع .

في رؤية الوكالة 2023يكتسب محور ريادة الاعمال اهمية خاصة ويتكون من تحديث وتكثيف ريادة الاعمال للاستجابة بشكل فعال لاحتياجات رواد الاعمال التونسيين .



Back to top button