جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


قالت حكومة جنوب إفريقيا الثلاثاء 13 فيفري، إنها قدمت طلبا إلى محكمة العدل الدولية، حتى “تستخدم سلطاتها لمنع وقوع المزيد من الانتهاكات لحقوق الفلسطينيين”، في ظل قرار القوات الاسرائلية ، تنفيذ اجتياح عسكري واسع النطاق لمدينة رفح.

وأمرت محكمة العدل الدولية الشهر الماضي كيان الاحتلال باتخاذ كل الإجراءات من أجل منع قواته من ارتكاب إبادة جماعية ضد الفلسطينيين في قطاع غزة في إطار قضية رفعتها جنوب إفريقيا.

وأعلنت نيكاراغوا في وقت سابق عن تقدمها بطلب رسمي للانضمام إلى قضية الإبادة الجماعية التي رفعتها جنوب إفريقيا ضد الكيان، حسب ما كشفت عنه محكمة العدل الدولية.

وقال بيان صادر عن المحكمة، إن نيكاراغوا ذكرت في طلبها للحصول على إذن بالتدخل، أن لديها “مصالح ذات طبيعة قانونية تنبع من الحقوق والالتزامات التي تفرضها اتفاقية الإبادة الجماعية على جميع الدول الأطراف”.

وأضافت المحكمة أن نيكاراغوا قالت إن قرارها ينبع من “الطابع العالمي لإدانة الإبادة الجماعية والتعاون المطلوب من أجل تحرير البشرية من آفة بغيضة كهذه”.

وتعتزم اسرائيل  توسيع نطاق اجتياحها البري لقطاع غزة ليشمل مدينة رفح حيث لجأ أكثر من مليون فلسطيني هربا من الهجوم الذي تسبب في تدمير جزء كبير من القطاع منذ السابع من أكتوبر الماضي.

Back to top button