جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


تؤدي رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، أوديل رينو باسو، زيارتها الأولى إلى تونس من 19 إلى 20 فيفري 2024.وستلتقي رينو باسو، برئيس الدولة، قيس سعيد، ورئيس الحكومة، أحمد الحشاني، فضلا عن وزيرة الاقتصاد والتخطيط فريال الورغي، وفق بلاغ صادر عن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، الجمعة.

كما ستلتقي المسؤولة الأولى عن البنك الأوروبي، أيضا، بممثلي الهياكل المالية المحلية والدولية، بالإضافة إلى أعضاء من مجتمع الأعمال.

وستتركز المحادثات على دعم برنامج الإصلاح لخلق الفرص الاقتصادية وتمويل القطاع الخاص وتعميق البعد الايكولوجي للاقتصاد.

وأعلنت، بهذه المناسبة، أن مؤسستها تظل على استعداد لدعم السلطات التونسية في جهودها الرامية إلى تنفيذ الإصلاحات الهادفة لدعم النمو وفرص العمل، لا سيما لصالح الشباب والفئات الضعيفة، ودعم انتقال البلاد نحو الاقتصاد الأخضر.

وسيرافق رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، خلال هاته الزيارة، كل من المديرة الأولى المسؤولة عن القسم الجنوبي والشرقي من حوض البحر الأبيض المتوسط ​​(منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط)، هايك هارمجارت، ومديرة المكتب المحلي للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في تونس، نوديرا مانسوروفا.

يذكر الى ان البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، قد استثمر منذ إطلاق عملياته في تونس سنة 2012، أكثر من 2،1 مليار اورو، لفائدة 69 مشروعا في البلاد، ودعم أكثر من 1200 مؤسسة صغرى ومتوسطة، من خلال الدعم التقني الممول من الاتحاد الأوروبي.

Back to top button