جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث


لاعب فريق أنطاليا سبور، الإسرائيلي ساغيف يحزقيل، يرفع علامة بعد تسجيله هدف - صورة من مواقع التواصل الاجتماعي


ألقت السلطات التركية القبض على لاعب نادي أنطاليا سبور، الإسرائيلي ساغيف يحزقيل، بسبب دعمه العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وبحسب القناة 12 الإسرائيلية، فإن يحزقيل قضى ليلته أمس في التحقيقات بعد أن وجهت إليه تهم التحريض العلني ودعم المجازر ضد أبناء قطاع غزة.

لاعب فريق أنطاليا سبور، الإسرائيلي ساغيف يحزقيل، يرفع علامة بعد تسجيله هدفا – صورة من مواقع التواصل الاجتماعي

 

وأطلقت محكمة تركية سراح يحزقيل، اليوم الإثنين، وبحسب وزارة الخارجية الإسرائيلية فإن لاعب أنطاليا سبور سيعود اليوم إلى بلده.

وقالت صحيفة بديعو ت احرونوت  أن يحزقيل سيعود إلى إسرائيل على متن طائرة خاصة استأجرها اتحاد كرة القدم.

وأوضح يحزقيل، في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام التركية، أنه كتب على الضمادة التي كانت على معصمه في غرفة تبديل الملابس، ولم يكن أيا من زملائه في الفريق متواجد، وأو أعضاء الجهاز الفني.

وتداولت وسائل الإعلام التركية والإسرائيلية أيضا مقطع فيديو أظهر وصول يحزقيل لجلسة المحكمة.

مضيفا «أعتقد أن الحرب يجب أن تنتهي الآن، ولهذا السبب أظهرت اللافتة. ليس لدي أي علاقة بالسياسة، ولم أفعل أي شيء سياسي مطلقًا منذ وصولي إلى تركيا، ولم أقم أبدًا بعدم احترام أي شخص. أردت فقط لفت الانتباه إلى نهاية الحرب».

بدأت الواقعة بتسجيل يحزقيل هدفا خلال مباراة أمام فريق طرابزون سبور بالدوري التركي، أعقبها رفع يده وعليها شريط كتب عليه «100 يوم على 7/10» وبجانبها النجمة السداسية، وقتها لم يستوعب المشاهدون معنى الإشارة، إلا أن الأمر فهم بعد ذلك، وتم إزالة منشور من على صفحة النادي (صورة اللاعب وهو يرفع الشارة) وأصدر رئيس النادي قرارا بإيقافه.

وبعد وقت قصير، أعلن وزير العدل التركي أن مكتب المدعي العام في أنطاليا فتح تحقيقًا قانونيًا ضد يحزقيل، بتهمة «تحريض الجمهور علنًا على الكراهية والعداء»، و«دعمه للمذبحة التي نفذها الاحتلال في غزة».

وأكد أنطاليا سبور أن اللاعب يخضع للتحقيق، وأضاف المتحدث باسم النادي أن «المحامين يعملون على فسخ عقده خلال وقت قصير».

وتجمع مشجعو «أنطاليا سبور» أمام مقر النادي مطالبين بطرد اللاعب المتعاطف مع إسرائيل من تركيا.

وسيمثل يحزقيل أمام القاضي هذا الصباح وبعد الجلسة سيتم تحديد ما إذا كان سيتم تمديد اعتقاله أو إطلاق سراحه.

ووجه رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا انتقادات واتهامات للاعب الإسرائيلي، وتداول عدد منهم صورة كاريكاتورية لرسم أظهر يحزقيل والدماء تنزل من فمه ويده وكتب على الرسم «هذا ما يجب أن يكتب على ذراع يحزقيل (قتلنا 10 آلاف طفل في 100 يوم)».


Back to top button