جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث



   صرح  في حوار مع الإعلامي اللبناني طوني خليفة على هامش انطلاق أعمال منتدى طرابلس للاتصال الحكومي، ضمن فعاليات أيام طرابلس الإعلامية: “لن أترك الكرسي إلا لمن يستحق، ومن يقرر هو الشعب، ونحن نسعى للانتخابات كما أكد  أنه ليس لديه مانع في مشاركة لجنة مراقبة دولية للانتخابات.

وردّا على اتهامات له بعرقلة الانتخابات نفى هذا الاخير  الاتهامات الموجهة له مؤكدا أن هناك طرفاً في البلاد يريد عودة حكم العسكر، في إشارة إلى البرلمان، مشيرا إلى أن القوانين الانتخابية التي أقرّتها لجنة 6+6 وصادقت عليها السلطة التشريعية، فُصّلت على أشخاص بعينهم، مشدّدا على ضرورة إجراء انتخابات وفق قوانين عادلة.

في المقابل، يتمسك البرلمان بضرورة تشكيل حكومة موحدة تتولى الإعداد والإشراف على الانتخابات وفق القوانين التي صادق عليها، حيث يعتبر أن حكومة الدبيبة منتهية الولاية، بينما يرفض الأخير شرعية البرلمان الذي انتخب عام 2014 لمدّة عامين ويعارض تسليم السلطة لحكومة جديدة.

وبخصوص ترشح سيف الإسلام القذافي، قال الدبيبة إنه لا يمانع ترشح أي شخص لرئاسة البلاد تنطبق عليه الشروط، داعيا إلى ضرورة ألا تكون القوانين الانتخابية مفصلة على شخص بعينه.

Back to top button