جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث




 تخطى سعر الذهب الإثنين مستواه القياسي التاريخي متجاوزا 2100 دولار للأونصة في ظل التوقعات بخفض الاحتياطي الفدرالي الأميركي أسعار الفائدة خلال العام المقبل.

وحقق الذهب 2135,39 دولارا للأونصة عند بدء المداولات في آسيا، محطما الرقم القياسي التاريخي الذي سجله عام 2020 إبان تفشي وباء كوفيد-19.

وحصل تهافت خلال الأسابيع الماضية على شراء الذهب الذي يشكل ملاذا آمنا في ظل الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة.

وتعزز هذا التوجه مع ورود سلسلة من البيانات تفيد عن تباطؤ التضخم خلال أكتوبر في الولايات المتحدة، ما أثار توقعات بخفض الاحتياطي الفدرالي معدلات الفائدة.

وانعكست هذه التوقعات على الدولار أيضا، ما جعل الذهب أقل كلفة.

وتصاعدت عمليات شراء الذهب بعدما أعلن رئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول الجمعة أن معدلات الفائدة "بلغت مستوى تقييديا بصورة بما فيه الكفاية"، محركا الأمل في أن يبدأ الاحتياطي قريبا بخفض معدلات الفائدة.

Back to top button