جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


قال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إننا نرفض التهجير القسري للفلسطينيين في قطاع غزة.

وأضاف بوريل، خلال مؤتمر صحفي له، اليوم الجمعة، أن هناك ضحايا بالآلاف من المدنيين في قطاع غزة، داعيا إسرائيل إلى احترام القانون الدولي الإنساني.

وشدد بوريل على أن الحل في غزة يجب ألا يكون منفصلا عن حل القضية الفلسطينية ككل، معتبرا أن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأبدى مسؤول الاتحاد الأوروبي دعم السلطة الفلسطينية سياسيا وماليا، مؤكدا ضرورة وضع حل سلمي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وإنهاء الحرب في غزة.

ولفت بوريل إلى ضرورة إتاحة المياه والوقود والغذاء للمدنيين في غزة، وإدخال المساعدات الإنسانية إلى القطاع.

ولليوم الـ 42 على التوالي، يواصل الاحتلال عدوانه على قطاع غزة منذ أن بدأ في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول، بعد قيام المقاومة الفلسطينية بتنفيذ عملية طوفان الأقصى، بمنطقة غلاف غزة.

وتتواصل الغارات التي تشنها مقاتلات الاحتلال، والتي تستهدف منازل المدنيين العزل، بجانب استهداف المستشفيات والمساجد والكنائس، مما أدى إلى ارتقاء آلاف الشهداء والجرحى، بينما الناجون من القصف حتى الآن يعانون أوضاعا إنسانية كارثية.

Back to top button