جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث





دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في المؤتمر الإنساني الدولي من أجل السكان المدنيين في قطاع غزة إلى هدنة إنسانية سريعة جداً والعمل على وقف إطلاق النار.

كما أعلن عن حشد فرنسا لجهودها التضامنية من أجل رفع قيمة المساعدات إلى 100 مليون يورو.

وتحدّث ماكرون في خطابه خلال افتتاح "المؤتمر الإنساني" عن ضرورة إيصال المساعدات إلى غزة، مشددا على ضرورة الضغط من أجل وقف لإطلاق النار.

وأضاف أن "حماية المدنيين أمر غير قابل للتفاوض ويمثل ضرورة ملحة".

ويذكر أنّ زعماء الدول المشاركة في المؤتمر الإنساني تعهّدوا بتقديم مساعدات تتجاوز قيمتها مليار يورو إلى القطاع الذي يشهد حربا مدمرة بين الكيان الصهيوني وحماس منذ السابع من أكتوبر، في ظل دعوات إلى "وقف إطلاق النار".

ومن المفترض أن يُستخدم جزء كبير من هذه المساعدات لتلبية حاجات الأمم المتحدة لمساعدة سكان غزة والضفة الغربية المحتلة، والتي تقدر بنحو 1,2 مليار دولار حتى نهاية 2023.


Back to top button