جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 



نفى المدير الرياضي للجامعة التونسية لكرة القدم محمد سليم بن عثمان، ما تم تداوله بشأن وجود أزمة انضباط داخل المنتخب التونسي في الآونة الأخيرة.

وأكّد بن عثمان في تصريحات لصحيفة ليكيب الفرنسية، أمس الجمعة، الحديث عن عدم دعوة بعض اللاعبين إلى المعسكر التدريبي الماضي لأسباب تأديبية، لا أساس له من الصحة.

وقال: “عند الإعلان عن القائمة الأخيرة لم يخضع أيّ لاعب لإجراءات تأديبية، ما ذكرته إحدى الإذاعات عن اللاعبين الأربعة معلومات خاطئة”.

وأضاف: “الأسماء الأربعة المذكورة غائبة لأسباب أخرى، اثنان غير موجودين لاختيارات فنية، واثنان آخران بسبب عدم جاهزيتهما لعدم تمتّعهما بوقت لعب كاف مع ناديهما”.

وتابع المدير الرياضي للمنتخبات الوطنية: “اللاعبون المعنيون بهذه الضجة دائما ما أظهروا الانضباط والاحترافية”.

ويأتي تصريح بن عثمان بعد تداول أخبار بشأن خروج اللاعبين حنبعل المجبري، محمد دراغر، عصام الجبالي ولاعب آخر للسهر في علبة ليلية خلال المعسكر الآسيوي باليابان وكوريا الجنوبية في أكتوبر.

Back to top button