جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


قلصت العقود الآجلة للقمح في بورصة شيكاغو مكاسبها، الاثنين،بعد ارتفاعها إلى أعلى مستوى لها في أكثر من أسبوعين وسط آمال بزيادة الطلب العالمي.

وقال محللون إن العقود الآجلة للذرة تراجعت مع مراقبة المتعاملين للحصاد الأميركي، في حين ساعدت المكاسب في العقود الآجلة لزيت الصويا على ارتفاع عقود فول الصويا .

ويراقب المتعاملون بشكل عام القتال الدائر بين الكيان الصهيوني وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، وينأى بعضهم بنفسه عن الأسواق بسبب حالة عدم اليقين المتعلقة بالصراع.واستقر عقد القمح الأكثر نشاطا في بورصة شيكاغو عند 5.79 دولار وثلاثة أرباع سنت للبوشل بحلول الساعة 1625 بتوقيت غرينتش. وفي وقت سابق من الجلسة وصل العقد إلى أعلى سعر له في أكثر من أسبوعين عند 5.88 دولار ونصف سنت مواصلا التعافي بعد أن سجل أدنى مستوى له في ثلاث سنوات الشهر الماضي.
وأدت أقوى مبيعات التصدير الأسبوعية الأميركية منذ ما يزيد على عام وثاني عملية بيع نادرة للقمح الشتوي الأحمر اللين إلى الصين إلى ارتفاع الأسعار قبل أيام.

وقال متعامل في سنغافورة "اشترت الصين بعض القمح الأميركي، وهناك توقعات (بإبرام) المزيد من الصفقات... القمح الأميركي ذو الجودة المنخفضة قادر على المنافسة في السوق".

وقالت شركة أجريتيل للاستشارات في مذكرة إن المنافسة على التصدير العالمي من مناشئ البحر الأسود لا تزال قوية. ورفعت شركة إيكار الروسية للاستشارات الزراعية توقعاتها طفيفا بشأن إجمالي إنتاج وصادرات الحبوب من روسيا هذا الموسم.

وانخفضت عقود الذرة في بورصة شيكاغو ثلاثة سنتات وربع سنت لتصل إلى 4.90 دولار للبوشل، في حين ارتفعت عقود فول الصويا خمسة سنتات وثلاثة أرباع سنت لتبلغ 12.86 دولار للبوشل. وقفزت عقود زيت الصويا لشهر ديسمبر 1.7 سنت إلى 56.08 سنت للرطل.


Back to top button