جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 




أعلن مهرجان الجونة السينمائي عن تفاصيل النسخة السادسة من منطلق الجونة، وهو برنامج المهرجان المخصّص لتطوير المشروعات ودعم الإنتاج المشترك للأفلام العربية، والذي يُقام ضمن دورة المهرجان السادسة، في الفترة بين الـ13 والـ20 من أكتوبر الجاري.

واختار منظمو  الجونة 20 مشروعا للمشاركة، بواقع 13 مشروعا في مرحلة التطوير تتوزّع بين 7 مشروعات روائية طويلة و6 مشروعات وثائقية طويلة، و7 أفلام في مراحل ما بعد الإنتاج، والتي تتوزّع بدورها بين 3 أفلام روائية طويلة و4 أفلام وثائقية طويلة.

وتمثّل الأعمال المختارة 8 بلدان عربية، وقد تمّ اختيارها من بين أكثر من 160 مشروعا تقدّمت للمشاركة في المنطلق، والمنافسة على جوائز يفوق مجموع قيمتها 380 ألف دولار أمريكي (نحو مليون و100 ألف دينار تونسي).

وضمن هذا التوجّه، وصلت إلى القائمة النهائية المنافسة ضمن المشروعات المختارة في مرحلة التطوير، صنف الأفلام الروائية الطويلة، فيلمان من تونس، وهما: “بنت الريح” للمخرجة مفيدة فضيلة وإنتاج مهدي الهميلي، و”يمّي” للمخرجة هند بوجمعة، وهو فيلم من إنتاج مشترك تونسي-بلجيكي-فرنسي.

فيما سيُنافس الفيلم الروائي الطويل “تونس-جربة” للمخرجة أمل جيلاتي، وهو إنتاج مشترك تونسي-فرنسي، والفيلم الوثائقي الطويل “السودان: حينما تتداعى القصيدة” للمخرجة هند المدّب، وهو أيضا إنتاج مشترك تونسي-فرنسي، ضمن المشروعات المختارة في مرحلة ما بعد الإنتاج.

وسيُقدّم المخرجون والمنتجون مشروعاتهم وأفلامهم إلى منتجين ومؤسسات مانحة وموزّعين وبائعي أفلام ومبرمجي مهرجانات، للحصول على استشارتهم الفنية. إضافة إلى ذلك، تُعقد لقاءات فردية بين صناع الأفلام وخبراء الصناعة والمستشارين لتطوير السيناريوهات أو نسخ الأفلام قيد الإنجاز بغرض تعزيز فرص التعاون الإقليمي والدولي.

وتتنافس المشروعات والأفلام على الجوائز التي تمنحها لجنة مشكّلة من خبراء الصناعة، وهم المنتج التونسي الحبيب عطية، والمنتج الفرنسي جيوم دي سوي، بالإضافة إلى المخرجة وكاتبة السيناريو المصرية هالة خليل.

ويحصل المشروع الفائز في مرحلة التطوير والفيلم الفائز في مرحلة ما بعد الإنتاج على شهادة منصة الجونة السينمائية، وجائزة مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي (نحو 45 دينار تونسي) لكل واحد منهما، بالإضافة إلى عدد من الجوائز المادية والمهنية القيمة المقدّمة بالشراكة مع المؤسّسات المحلية والإقليمية والدولية.

كما يقوم ثلاثة من خبراء السينما، وهم المخرجة المصرية جيهان الطاهري، والمنتجة الفرنسية ماري بالدوتشي، والمخرجة الفلسطينية نجوى نجار، بمساعدة المشروعات المختارة عن طريق جلسات إشراف مباشرة يقوم فيها الخبير بتطوير قدرات صناع الفيلم.

Back to top button