جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


طالب رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، اليوم الأحد، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، عبدالحميد الدبيبة، بموافاة المجلس بتوضيح بشأن حقيقة ما ورد بخصوص لقاء وزيرة الخارجية، نجلاء المنقوش، ووزير الخارجية الإسرائيلي، إيلي كوهين.

واعتبر المنفي في رسالة وجهها إلى الدبيبة  ان  ما ورد بشأن لقاء المنقوش وكوهين «لا يعبر عن السياسة الخارجية للدولة الليبية»، فضلا عن أنه «يعد خرقا للقوانين الليبية التي تجرم التطبيع مع الكيان الصهيوني».

وأوضح رئيس المجلس الرئاسي أن توجيهه يستند إلى مخرجات ملتقى الحوار السياسي الليبي الموقع بجنيف في 7 نوفمبر 2020، وإلى ما جاء فيه من اختصاص السلطة التنفيذية الموحدة تحت رئاسة المجلس الرئاسي والذي أوكل إليه الاختصاص بمتابعة ملف السياسة الخارجية والإشراف عليه.

Back to top button