جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


علمت" شمس اليوم نيوز" من  مصادر مطلعة ان اجتماعا يحري في منزل حمد سبسي بمدينة مصراتة بين عبدالحميد الدبيبة رفقة 4 من وزراء حكومته و 11 قيادي من حراك "17 فبراير لتصحيح المسار" .

ويحضر هذا الاجتماع من اعضاء الحراك محمد الطاهر عيسى، وفوزي عبدالعالي وخليفة الزواوي، وخليفة الغويل، وإدريس اطرينة، ومصطفى الشاوش، وهيثم بن غزي، وحمد سبسي، وعبدالسلام فكرون، وإبراهيم بن غشير، ويوسف الأمين.

وحسب بعض التسربات فان الدبيبة متمسك ببقاء حكومته وعرض اجراء تعديلات وزارية، في المقابل فوزي عبد العالي وعدد من الحضور رفضوا استمرار حكومته رفضًا قاطعًا. فوزي عبدالعالي تحدث خلال اللقاء عن ضياع فبراير و تغلغل أنصار النظام السابق إبان حكومة الدبيبة وخصوصًا عادل جمعة وقيادات عسكرية ومدنية أخرى.

من ناحية اخرى طالب خليفة الزواوي بتفكيك اللواء 444 قتال وتشكيل قوة تحت اسم "الحرس الوطني" من الثوار.

يشار ان الدبيبة كان قد دعا أمس الجمعة أعيان وقيادات مصراتة لمأدبة غداء في منزله بمصراته، لكنهم رفضوا دعوته واتفقوا على الاجتماع بمنزل عضو الحراك حمد سبسي.

الدبيبة يحاول جاهدًا حشد الرأي العام في مصراتة للوقوف في صفه، ومنع تغيير حكومته. الدبيبة يعيش حالة نفسية سيئة، بعد إحاطة المبعوث الأممي عبدالله باثيلي، التي شدد فيها على ضرورة تغيير الحكومة.

شمس اليوم نيوز

Back to top button