جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث




 قالت مباركة عواينية في  تصريح اعلامي اليوم ان ''حركة النهضة كانت جاثمة على الأجهزة القضائية بمخالب قوية،والمعروف حينها أنه 'قضاء نور الدين البحيري'، والحركة تسترت على وثيقة كان بإمكانها أن تنقذ حياة البراهمي.. أما اليوم نجد القيادات العليا للتنظيم في السجن كما أن هناك تحوّل في عمل القضاء في علاقة بالإرهاب..وأصبح السلك يلامس أكثر ما يتعلق بالإرهاب وكل ما يمس بالأمن القومي التونسي..''

كما تطرقت  مباركة البراهمي عن ملفات مفككة ووثائق مسروقة من ملفات الاغتيالات حسب تقارير لهيئة الدفاع، وفق تعبيرها، لافتة إلى أن 'النهضة عطلت مسار البحث وهيئة الدفاع هي الوحيدة المخول لها الخوض في هذه المسألة.

وأضافت ''  ان السؤال لا يجب ان يقف عند من  قتل البراهمي بل من صاحب المشروع في تصفية المعارضين السياسيين؟''






Back to top button