جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث




 أعلن الكاتب البريطانى سلمان رشدى خلال مهرجان هاي الأدبي أنه بحاجة إلى "تجاوز" هجوم السكينالذي تعرض له.وقال المؤلف البريطانى لمهرجان هاي الأدبي، إنه سيكتب كتابًا عن تعرضه للطعن على خشبة المسرح في نيويورك العام الماضي، وهو هجوم تركه بلا بصر وبعين واحدة.وأضاف وفقًا للجارديان البريطانية: "أحاول كتابة كتاب عن الهجوم علي ما حدث وما يعنيه، ليس فقط عن الهجوم، ولكن ما حوله".

وتابع: "سيكون كتابًا قصيرًا نسبيًا، من بضع مئات من الصفحات. إنه ليس أسهل كتاب في العالم للكتابة ولكنه شيء أحتاجه.

وأمضى رشدي ستة أسابيع في المستشفى بعد الهجوم بالسكين. بالإضافة إلى فقدانه بصره ، فقد تركته إصابات في يده مع نقص في الإحساس في بعض أطراف الأصابع ، مما يجعل الكتابة صعبة.ووجهت للرجل المشتبه به بطعن رشدي، هادي مطر، تهمة الشروع في القتل.

وخاطب سلمان رشدي جمهور مهرجان هاي قائلا إنه "على ما يرام" وإنه "مسرور" بالتجاوب الإيجابي مع روايته الأخيرة "مدينة النصر" والتي اكتملت قبل الهجوم ونشرت بعده.

وقال: "أنا لا آخذ أي شيء كأمر مسلم به، يبدو أن معظم الناس يحبون الكتاب وهذا يعني الكثير".

وحصل سلمان رشدي على ميدالية مهرجان هاي هذا العام عن روايته مدينة النصر وفي حلقة نقاش حول الرواية قالت مارجريت أتوود إن الكتاب "يقرأ مثل القصص الخيالية" بينما قالت الروائية التركية إليف شفق إنها "مزيج أقسى من الواقع مصحوبا بالخيال الهائل.

Back to top button