جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


بدأت اليوم الإثنين محاكمة الصحفية الإيرانية إلهه محمدي التي أوقفت بعد تغطية وفاة مهسا أميني في سبتمبر، على ما أفاد محاميها.

ومثلت إلهه محمدي (36 عاما) أمام محكمة في طهران في الجلسة الأولى لمحاكمتها التي أقيمت خلف أبواب مغلقة. وقال محاميها شهاب ميرلوحي إن الجلسة كانت «إيجابية» بدون أن يذكر تفاصيل. وأوضح أن موعد الجلسة المقبلةسيعلن لاحقا»، 

ومحمدي، الصحفية في صحيفة «هم مهين» اليومية، هي واحدة من صحفيتين أودعتا السجن على خلفية تغطيتهما وفاة أميني بعد توقيفها من جانب شرطة الأخلاق لعدم التزامها القواعد الصارمة للباس في البلاد.


وأوقفت في سبتمبر بعدما غطت مراسم تشييع أميني في مسقطها مدينة سقز في محافظة كردستان بغرب إيران، والتي شهدت تحركات احتجاجية كبيرة. وكانت زميلتها المصورة في «شرق» نيلوفر حامدي (30 عاما) أوقفت قبل أيام من ذلك بعدما زارت المستشفى حيث كانت ترقد أميني في غيبوبة بعد توقيفها.

وكانت السلطة القضائية أفادت الأسبوع الماضي أن محاكمة هذه الصحفية ستبدأ الثلاثاء. ووجهت إلى الصحفيتين في 8 نوفمبر تهمتي «الدعاية» ضد الجمهورية الإسلامية و«التآمر ضد الأمن القومي»، وهما تهمتان قد تصل عقوبتهما إلى الإعدام.

Back to top button