جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 



قالت رئاسة جنوب أفريقيا إن ستة زعماء أفارقة، من بينهم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اقترحوا أن تقبل أوكرانيا بدء محادثات سلام مع روسيا، في الوقت الذي يستعد فيه مسؤولون من جنوب أفريقيا لزيارة البلدين للترويج للفكرة.

وتشمل مبادرة السلام بالإضافة للرئيس المصري، رئيس زامبيا هاكيندي هيشيليما ورئيس جمهورية الكونغو دينيس ساسو نجيسو ورئيس أوغندا يويري موسيفيني.
 
وقال فينسنت ماغوينيا، المتحدث باسم رئاسة جنوب أفريقيا، "أولا، وقف القتال. وثانيا، وضع إطار عمل لسلام دائم".
 
وأعلن الرئيس الجنوب أفريقي سيريل رامابوسا المبادرة في 16 ماي ويقود المبادرة الرئيس السنغالي ماكي سال، رئيس الاتحاد الأفريقي العام الماضي.
 
ومن المتوقع ذهاب بعثة السلام إلى موسكو وكييف في مطلع جوان.
وقالت ليوبوف أبرافيتوفا، سفيرة أوكرانيا لدى جنوب أفريقيا في رسالة نصية "أوضح رئيسي... أن لا محادثات بين أوكرانيا وروسيا ما لم يغادر الروس أراضينا بحدودها المعترف بها دوليا".
 
لكنها أضافت "سنستقبل جميع المندوبين ونتحدث معهم". ولم يرد بعد متحدث باسم السفارة الروسية على طلب للتعليق.
 
وجاء في بيان صدر في 16 ماي أن مؤسسة برازافيل التي مقرها لندن جمعت شمل بعثة السلام واستهدفت من ذلك جزئيا "التوصل إلى اتفاقات للإفراج عن شحنات الحبوب والأسمدة الحيوية لشحنها إلى أفريقيا".
 
Back to top button