جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


كشفت الهيئة السعودية للفضاء، الثلاثاء، عن الشعار الرسمي للمهمة العلمية للمملكة المتجهة إلى محطة الفضاء الدولية "ISS"، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية.

وتضم المهمة ريانة برناوي، أول رائدة فضاء سعودية، وعربية مسلمة، وعلي القرني الذي يعد أول رائد فضاء سعودي يصل إلى محطة الفضاء الدولية في الرحلة المزمع انطلاقها شهر مايو المقبل.

ويجسد الشعار ما تحمله المهمة العلمية للمملكة من أهداف، لتمكين الإنسان، وحماية كوكب الأرض، وفتح آفاق جديدة، من خلال مجموعة الأبحاث التي سيجريها الرواد في مجالات الصحة، واستدامة البيئة.

كما سيزيّن الشعار الزيّ الرسمي لطاقم الرحلة، حيث جرت العادة في جميع الرحلات الفضائية أن يكون هناك شعار رسمي لكل رحلة قبل مغادرة الطاقم كوكب الأرض إلى الفضاء.

وكان الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء ورئيس المجلس الأعلى للفضاء، استقبل الأحد، رواد الفضاء السعوديين ريانة برناوي وعلي القرني، ومريم فردوس، وعلي الغامدي، وذلك قبل انطلاق المهمة العلمية للمملكة إلى محطة الفضاء الدولية.

وأكد ولي العهد خلال حديثه لرواد الفضاء على أنهم يمثلون قدرات الشعب السعودي وطموحاته في الإسهام بالابتكارات وأبحاث الفضاء لإيجاد حلول مستدامة لخير البشرية.

ما هو الشعار؟

ويتميز الشعار الذي اتخذ شكلاً دائرياً بعلم المملكة، ويمثل هوية رائدي الفضاء السعوديين، ويعبر عن إرث المملكة، وتاريخها، وخصوصيتها الثقافية، وتقاليدها، من خلال لون العلم الأخضر، الذي يرمز إلى راية الإسلام، واللون الأبيض رمز النقاء الذي كتبت به الشهادتان، والسيف المسلول أحد مظاهر التراث السعودي، والذي يؤكد الحزم في تطبيق العدل.

ويبرز الشعار أيضاً موقع المملكة على خارطة العالم، كما يظهر العلم السعودي محاطاً باسمي رائدي الفضاء السعوديين، القرني وبرناوي، وذلك لتوضيح موطن رواد الفضاء في المهمة.

كما يضم الشعار حزمتين مشعتين تنطلقان من المملكة نحو الفضاء تمثلان رائدي الفضاء السعوديين، وذلك لتقديم رسالة تحفيزية للشباب السعودي للاهتمام بعلوم الفضاء، وزيادة الوعي بوظائف العلوم، والتقنية، والهندسة، والرياضيات، وتأهيل الكفاءات، وتعزيز التعليم العالي في مجال الفضاء.

ويؤكد شعار الرحلة تطلعات المملكة والتزامها بدعم جهود استكشاف الفضاء، وتعزيز دور أبناء الوطن في برامج الفضاء ومجالاته من العلوم والتقنية، لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 التي تسعى إلى إبراز دور المملكة في قطاع الفضاء وتقنياته.

Back to top button