جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث



 فتحت أسعار الذهب ومؤشر الدولار الأمريكي تعاملات الثلاثاء، على استقرار وسط ترقب لاجتماع يعقده الفيدرالي الأمريكي الأسبوع المقبل.

ويعقد الفيدرالي الأمريكي اجتماع لجنة السوق المفتوحة يومي 2 وو3 ماي القادم، لاتخاذ قرار بشأن أسعار الفائدة على الدولار، وسط توقعات بزيادة مقدارها 25 نقطة أساس.
وتستفيد أسعار الذهب من زيادة متواضعة على أسعار الفائدة، أو إبقائها دون تغيير، ما يعني وجود مخاطر تحدق بالدولار أو بالاقتصاد الأمريكي.
وفي التعاملات المبكرة الثلاثاء، زادت أسعار عقود الذهب الفورية بنسبة ضئيلة بلغت 0.05 بالمئة أو 1.5 دولار إلى 1990 دولارا للأونصة.
في المقابل، فتح مؤشر الدولار على استقرار مقارنة بإغلاق جلسة أمس الاثنين، عند 101.1، بحسب وكالة بلومبرغ الأمريكية.
ويواجه الدولار مخاطر هبوط في حال ظهور مؤشرات على تعليق الفيدرالي الأمريكي أسعار الفائدة، في اجتماع مايو المقبل.
والذهب مخزن للقيمة، ويستخدم أداة تحوط من التضخم وملاذا آمنا في وقت الأزمات الجيوسياسية والاضطرابات الاقتصادية والمالية.
Back to top button