جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث



 اعلنت الحكومة التشادية أمس الجمعة، أنها طلبت من السفير الألماني مغادرة البلاد خلال 48 ساعة، بسبب "سلوكه الفظ وعدم احترامه الممارسات الدبلوماسية".

وعيّن كريكه سفيرا في تشاد في جوان 2021، بعد أن شغل مناصب مماثلة في النيجر وأنغولا والفيليبين. كما كان ممثل ألمانيا الخاص لمنطقة الساحل.

من جهته، قال مصدر في الخارجية الألمانية لوكالة الأنباء الفرنسية، إن "الأسباب التي دفعت حكومة تشاد إلى إعلان السفير  شخص غير مرغوب فيه، غير مفهومة أبدا. وانهم على اتصال مع حكومة تشاد بشأن هذا الموضوع".

وقال مصدر حكومي تشادي لوكالة الأنباء الفرنسية، إن السلطات تأخذ على الدبلوماسي خصوصا "تدخله المفرط" في شؤون "إدارة البلد"، فضلا عن "تصريحاته التي تنزع إلى تقسيم التشاديين"، مؤكّدا أن كريكه سبق أن تلقى "تنبيهات" عدة.

Back to top button