جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث



 أظهرت بيانات من وزارة الطاقة الأميركية أن النفط الخام المخزن في الاحتياطي البترولي الاستراتيجي للولايات المتحدة انخفض الى 1.58 مليون برميل الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوياته منذ نحو 40 عاما بسبب بيع نفط من مخزون الطوارئ بموجب تفويض.

وانخفضت المخزونات في الاحتياطي البترولي الاستراتيجي إلى 368 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 14 أفريل، وهو أدنى مستوى منذ أكتوبر 1983، وفقا لبيانات وزارة الطاقة وإدارة معلومات الطاقة.

وباعت إدارة الرئيس جو بايدن 26 مليون برميل من الخام من الاحتياطي هذا العام وذلك بموجب تفويض بالسحب من الكونغرس في السنوات السابقة.
يُمثّل احتياطي النفط الإستراتيجي، أو المخزون الإستراتيجي، كميات النفط والمشتقات النفطية التي تخزّنها الحكومات لاستخدامها في حالات الطوارئ وانقطاع الإمدادات بحسب مااوردت سكاي نيوز.

وهناك الكثير من الدول التي تملك مخزونات إستراتيجية أغلبها عضو في وكالة الطاقة الدولية، بالإضافة إلى دول أخرى مثل السعودية والصين، كما بدأت الهند مؤخرًا بناء مخزون إستراتيجي خاص بها.

ويضمن احتياطي النفط الإستراتيجي، تحقيق أمن الطاقة للولايات المتحدة، كما يقلل من تداعيات اضطراب الإمدادات النفطية المحتملة في الدولة صاحبة أكبر اقتصاد عالميًا.

Back to top button