جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


حذّرت الأمم المتحدة من أنّ العالم مهدّد بأزمة مياه وشيكة، وذلك خلال افتتاح فعاليات مؤتمر الأمم المتحدة للمياه أمس الأربعاء ويتواصل إلى غاية 24 من مارس الجاري، بعد 46 عاما من انعقاد آخر مؤتمر للمياه الذي احتضنته الأرجنتين.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إنّ العالم في ورطة كبيرة، محذرا من استنزاف شريان الحياة البشرية من خلال الاستهلاك المفرط والاستخدام غير المستدام للمياه، إضافة إلى أزمة الاحتباس الحراري. 

ويعيش واحد من كل أربعة أشخاص في العالم بدون خدمات مياه مدارة بأمان أو مياه شرب نظيفة. ويفتقر أكثر من 1.7 مليار شخص إلى مرافق الصرف الصحي الأساسية.

وتشير إحصائيات الأمم المتحدة إلى أنّه من المتوقّع أن يتضاعف عدد سكّان الحضر الذين يواجهون ندرة المياه إلى ما بين 1.7 و2.4 مليار شخص في عام 2050.

وشهد عام 2019 وفاة 1.4 مليون حالة وفاة تعزى إلى عدم توفّر خدمات المياه والصرف الصحي.

ودعا غوتيرش الحكومات إلى تطوير وتنفيذ الخطط التي تضمن الوصول العادل للمياه بالنسبة لجميع الناس مع الحفاظ على هذا المورد الثمين. كما دعا البلدان أيضا إلى العمل معا عبر الحدود لإدارة المياه بشكل مشترك.
 

Back to top button