جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


قالت كريستين لاجارد، رئيسة البنك المركزي الأوروبي، إن التضخم الأساسي في منطقة العملة الأوروبية الموحدة اليورو سيظل مرتفعا على المدى القريب، ومن ثم فإن رفع البنك لسعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في وقت لاحق من هذا الشهر أصبح أكثر ترجيحا بشكل متزايد.

ورفع المركزي الأوروبي بالفعل الفائدة بـ3 نقاط مئوية منذ يوليو/ تموز، وتعهد بإقرار زيادة بنصف نقطة مئوية أخرى في 16 مارس/ آذار.

وقالت لاجارد لمجموعة فوسينتو الإعلامية الإسبانية إن الزيادة المشار إليها أصبحت حاليا “مرجحة جدا جدا” وحذرت من أن التضخم الأساسي، الذي يستثني أسعار المواد الغذائية والوقود المتقلبة، قد يظل مرتفعا بصورة مزعجة حتى مع انخفاض معدل التضخم الإجمالي في الأشهر المقبلة.

ونقلت المجموعة عنها القول يوم الأحد: “على المدى القصير، سيكون التضخم الأساسي مرتفعا”.

ونبه عدد من صناع السياسات مؤخرا إلى أن رفع المركزي الأوروبي للفائدة يجب أن يستمر حتى يبدأ التضخم الأساسي في الانخفاض نحو المعدل المستهدف البالغ 2%.

وارتفع التضخم الأساسي إلى مستوى قياسي عند 5.6% الشهر الماضي ويخشى بعض صناع السياسيات من أن الزيادة ترجع لزيادة في الأجور في قطاع الخدمات، مما يجعل نمو الأسعار أكثر قابلية للاستمرار ويزيد من صعوبة كبحه.

وأكدت لاجارد: “علينا أن نواصل اتخاذ أي إجراءات ضرورية لإعادة التضخم إلى اثنين بالمئة وسنفعل ذلك”.

Back to top button