جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 أعلن مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي، اليوم السبت، أن زلزالا بقوة 4.1 درجات ضرب المناطق الحدودية التركية – السورية.

وقال المركز الأوروبي، إن الزلزال وقع فجر اليوم السبت في الساعة 3:03 بتوقيت جرينيتش.

ووفقا للمصدر نفسه يقع مركز الزلزال على بعد 14 كيلومترا شمال شرق مدينة أنطاكيا التركية، وعلى عمق 10 كيلومترات.

وبعد أكثر الزلازل فتكا في تاريخ تركيا الحديث، تواجه البلاد مهمة شاقة ألا وهي التخلص من مئات ملايين الأطنان من الأنقاض، بعضها يحتمل أن يكون خطيرا.

وقالت السلطات التركية، إن ما لا يقل عن 156 ألفا من المباني إما انهارت أو لحقت بها أضرار لدرجة تستلزم الهدم نتيجة زلزال السادس من فبراير/ شباط والهزات الارتدادية التي تبعته، مع تحول مناطق بأكملها إلى أكوام من الخرسانة والحديد.

ويقول برنامج الأمم المتحدة الإنمائي إن الأنقاض، التي يتراوح وزنها بين 116 و210 مليون طن، قد تغطي مساحة تصل إلى 100 كيلومتر مربع إن تكدست بارتفاع متر واحد.

وتعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي سيخوض انتخابات من المرجح إجراؤها في 14 مايو/ أيار، بإعادة بناء المنازل خلال عام، على الرغم من تحذير خبراء من أن السلامة يجب أن تأتي أولا قبل السرعة.

Back to top button