جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


عادت أروقة معرض الكويت الدولي للكتاب لاستقبال الزائرين من هواة القراءة والاطلاع والشغوفين بالأدب والعلوم مع انطلاق الدورة الخامسة والأربعين، اليوم الأربعاء، بعد انقطاع عامين بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال وزير الإعلام والثقافة الكويتي عبدالرحمن المطيري في كلمة الافتتاح الذي حضره عدد من سفراء وممثلي الدول العربية والأجنبية إن معرض الكتاب هو “التظاهرة الثقافية الأكبر في الكويت”.

تشارك في المعرض الممتد حتى 26 نوفمبر/ تشرين الثاني بأرض المعارض الدولية في منطقة مشرف 520 دار نشر من 29 دولة تعرض 230 ألف عنوان كتاب.

وتم اختيار إيطاليا “ضيف شرف” لدورة هذا العام حيث تقدم بجانب أحدث الإصدارات والكتب سلسلة من الفعاليات المتنوعة للكبار والأطفال.

وقال المطيري إن المعرض يمثل “مساحة ممكنة لكل كتابنا ومبدعينا” كما يهتم أيضا بالشباب جنبا إلى جنب مع جيل الرواد لتجتمع “حكمة الرواد مع حماس الشباب”.

وأضاف أنه من خلال معرض الكويت الدولي للكتاب “نقدم هويتنا العربية ونستفيد أيضا من المشاركات الأجنبية”.

يزخر برنامج المعرض بندوات ولقاءات مع أسماء بارزة بمجال الكتابة منها ريم بسيوني من مصر وإبراهيم الكوني من ليبيا إلى جانب مبدعين كويتيين بمجالات الشعر والرواية والقصة القصيرة.

ويشمل برنامج اليوم الأول محاضرة بعنوان (أدب الغموض في الخليج .. تجارب ومراحل) يتحدث فيها عبد الوهاب الرفاعي وماجد القطامي من الكويت وأسامة المسلم من السعودية.

كما ينظم المعرض، غدا الخميس، محاضرة بعنوان (الواقع الاقتصادي .. صناعة النشر) بالتعاون مع اتحاد الناشرين العرب ومحاضرة أخرى بعنوان (أدب المرأة وخصوصية الإبداع).

Back to top button