جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 





 من المنتظر ان  يعقد مجلس الامن الدولي يوم الخميس الموافق ل28من شهر افريل  الجاري  اجتماعاً لمجلس الأمن  لمناقشة التجديد للبعثة الأممية للدعم بليبيا، من عدمه اجتماع ياتي في وقت يشهد فيه الوضع السياسي في ليبيا تازما خاصة بعد العودة الى المربع الاول  بوجود حكومتين على غرار ما حدث ابان ولاية السراج وحكومة الثني الموازية الصراع بين الدبيبة وباشاغا  وما صاحبه من   إغلاقات طالت قطاع النفط ومنشآته من حقول وموانئ وتحركات عسكرية، وإن كانت محدودة في محيط العاصمة طرابلس.

ويذكر ان  مجلس الأمن الدولي قد عقد اجتماعاً مغلقاً في العشرين من شهر أفريل ل الجاري لبحث الملف الليبي، أظهر استمرار الانقسام بين أعضائه، بشأن تعيين مبعوث أممي جديد للدعم في ليبيا، فيما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن دبلوماسي -طلب عدم كشف هويته- قوله إن مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو شددت في اجتماع الأسبوع الماضي، على أهمية تمديد البعثة الأممية للدعم في ليبيا لمدة سنة، حيث تنتهي مهمة البعثة في 30 أبريل.

ويرى محللون  أن عمل البعثة الأممية في الآونة التي أعقبت انتهاء مهمة المبعوث السابق غسان سلامة، اقتصرت على الإدانات والاجتماعات ولم تُحقق أي تقدم يُذكر في المُضي بالملف الليبي قُدماً، لأجل توافق شامل ينهي الأزمة الراهنة، فيما حقق تعيين ستيفاني وليامز مستشارة للأمين العام خطوات تلت تأجيل الانتخابات لكنها واجهت بدورها عرقلة أخرى تهدد بالعودة إلى المربع الأول. 

شمس اليوم 

Back to top button