جريدة الكترونيةاخبارية دولية تتناول الأخبار والأحداث

إعلان الرئيسية

أبرز الأحداث

 


في كلمة له أمام الوفدين الروسي والأوكراني في إسطنبول، الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يؤكد استعداد بلاده لتقديم أي مساعدة لتسهيل عمل فريقي المفاوضين الروس والأوكرانيين، ولتنظيم لقاء بين الرئيسين الروسي والأوكراني.

أعرب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الثلاثاء، عن أمل بلاده بأن يعود اللقاء الذي ينعقد اليوم في إسطنبول بين وفدي روسيا وأوكرانيا، بفائدة لعملية التفاوض بين البلدين.

وأكد إردوغان في كلمة ترحيب ألقاها أمام أعضاء الوفدين قبيل انطلاق المفاوضات في العاصمة التركية، أنّ بلاده مستعدة لتقديم أي مساعدة لتسهيل عمل فريقي المفاوضين الروس والأوكرانيين.

وأضاف: "لقد حان الوقت لأن تأتي المفاوضات الروسية الأوكرانية بنتيجة"، معتبراً أنّ "إطالة أمد النزاع لا يصب في مصلحة أحد. ولن يكون هناك منتصر في الحرب".

وأكد إردوغان استعداد بلاده لتنظيم لقاء بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني فولوديمير زيلينسكي، قائلاً: "التقدم في محادثات إسطنبول سيمهّد الطريق لاجتماع القادة ويمكننا استضافة هذه القمة أيضاً".

ولفت الرئيس التركي إلى أنّ "وقف المأساة الحالية في أوكرانيا هو من مسؤولية طرفي النزاع"، داعياً في كلمته الوفدين المتفاوضين إلى "وقف فوري لإطلاق النار".

وتابع: "قمنا بجهود جبارة على كل الصعد لتحقيق السلام العادل في منطقة البحر الأسود"، مشيراً إلى أنّ الوضع في أوكرانيا "يحزن تركيا بشدة، كونها جارة وصديقة لكل من روسيا وأوكرانيا".

وتنطلق اليوم المفاوضات بين الوفدين الروسي والأوكراني، في قصر دولمه بهتشة في مدينة إسطنبول وتستمرّ لمدة يومين.

Back to top button